Approaches to Translating Sports Documents

مقاربات في ترجمة النصوص الرياضية

مقدمة

قائد ورشة العمل: نبيل راشد
تاريخ ورشة العمل: ۲۸ يناير ۱۸ - ۳۱ يناير ۱۸
توقيت ورشة العمل: 4:00 ً- 7:00 مساء
مدة: 3 ساعات
المكان: مبنى الآداب والعلوم LAS - قاعة المحاضرات A015

حول ورشة العمل

لمحة عامة

الترجمة عملية ضرورية في كل الفعاليات الرياضية على مستوى العالم. فلو أخذنا مثلاً بطولة كأس العالم لكرة القدم 2022 التي ستستضيفها دولة قطر، فالسؤال المطروح هو كيف سيفهم بنو البشر في جميع أنحاء العالم المباريات وهم يشاهدون الصور التي تعرض على شاشات التلفزة وأجهزة الجوال، أو يتابعونها عبر الإنترنت، أو يتابعون التعليقات عليها في وسائل الإعلام.
تستهدف ورشة العمل هذه تعريف المشاركين بتقنيات كتابة النصوص والتعليقات الرياضية باللغتين العربية والإنجليزية، وتنمّي فيهم المهارات المطلوبة لإتقان الترجمة الاحترافية في المجال الرياضي. 

بنية الورشة

تتضمن ورشة العمل:

  • عروضًا تقديمية،
  • أمثلة حيّة من نصوص رياضية متنوعة،
  • تدريبًا عمليًا على الاستراتيجيات المتبعة في ترجمة النصوص الرياضية،
  • استعراضًا لتقنيات الترجمة التي تضمن ترجمة النص الرياضي بجودة عالية ونتائج مُرضية.

المنهجية

تطبق الورشة شكلين من أشكال تمرينات الترجمة لتمكين المشاركين من تقييم مهاراتهم في تحليل النصوص ونقلها من لغة لأخرى. كما سيحظون بفرصة تبادل المعلومات حول التحديات التي تواجههم في بيئاتهم المهنية، وكذا بفرصة المشاركة بفعالية في الجلسات عبر الإجابة على أسئلة توجيهية بأسلوب العصف الذهني.

أهداف التعلم

  1. تعريف المشاركين بشتى أنواع الطرق التي تساعدهم في تطوير المهارات اللازمة للنجاح في ترجمة النصوص الرياضية ومراجعتها
  2. زيادة الوعي المهني للمشاركين بالكفاءة الثقافية والعناصر الاجتماعية في سياق النصوص الرياضية
  3. تنفيذ تمارين عملية لتطوير مهارات المشاركين في التعامل مع مختلف أنواع النصوص الرياضية
  4. تطوير مهارات البحث عن المصطلحات الرياضية واستخدام المعاجم ومسارد المصطلحات المناسبة

مخرجات التعلم

  1. ترجمة فقرات قصيرة مستقاة من النصوص الرياضية وتقييم الترجمة طبقًا لمعايير الجودة ومدى مشابهتها للنصوص الرياضية المتداولة باللغة الأصلية
  2. تطبيق مهارات الترجمة والمعرفة اللازمة لحل قضايا ومشاكل الترجمة في النصوص الرياضية
  3. مراجعة ترجمات النصوص الرياضية التي قام بها الزملاء استنادًا إلى المعايير الدولية، وذلك بهدف تلبية متطلبات الجودة في الترجمة وضمان موافقتها لمعايير النصوص الرياضية المتداولة باللغة الأصلية (الاتساق والتماسك، والجنس الأدبي، ونوع النص ...)
  4. البحث عن مصادر المعرفة والمصطلحات الرياضية التي يمكن أن تستخدم كمرجع للترجمة، عبر استخدام الموارد المناسبة، واتخاذ القرارات المستنيرة بشأن المصطلحات والعبارات الرياضية التي ينبغي استعمالها
  5. صياغة تقرير مراجعة لترجمة أحد النصوص الرياضية

المشاركون المستهدفون

تناسب ورشة العمل هذه المترجمين، المحترفين منهم والمبتدئين. كما نرحب بالمحررين والصحافيين العاملين في المجال الرياضي.

قم بالتسجيل الآن

قائد ورشة العمل
نبيل راشد

يعمل نبيل راشد مدققًا للترجمة ومشرفًا في التدريب الاحترافي على الترجمة لطلبة الدراسات العليا في معهد دراسات الترجمة في جامعة حمد بن خليفة. قبل ذلك، عمل مترجمًا محلفًا في وزارة العدل والمحاكم الكندية بمدينة فانكوفر، كما عمل مترجمًا مجازًا في هيئة الصحة الإقليمية في مدينة فانكوفر وقدم خدمات ترجمة للمؤسسات المجتمعية في نفس المدينة، منها جمعية رعاية ضحايا التعذيب التابعة للأمم المتحدة.

حصل نبيل على دبلوم الترجمة في المجال الطبي وخدمة المجتمع من كلية فانكوفر للمجتمع في كندا عام 2012، وهو حاصل على درجتي البكالوريوس والماجستير في اللغة الإنجليزية وآدابها من جامعة بغداد وعمل في نفس الجامعة محاضرًا في قسمي الترجمة واللغة الإنجليزية. بعد ذلك، عمل لسنوات مترجمًا لسعادة الأمين العام للجنة الأولمبية القطرية وعضوًا في اللجنة المنظمة لدورة الألعاب الآسيوية مسؤولاً عن ملف الترجمة. كما حصل خلال مسيرته المهنية على عضوية عدد من الجمعيات المتخصصة في الترجمة والتدريس الجامعي منها جمعية المترجمين في مقاطعة كولمبيا البريطانية بفانكوفر- كندا (2009-2013)، والجمعية الأمريكية للمترجمين في فيرجينيا (2005-2009)، واتحاد مدرسي اللغة الإنجليزية في الكليات والجامعات الكندية في مقاطعة نوفا سكوتشيا (2015 وحتى تاريخه).

من بين الكتب المنشورة التي قام بترجمتها وتدقيقها لغويًا في المجال الرياضي: دورة الألعاب الأولمبية في فانكوفر عام 2010، والدليل الشامل للإنقاذ والسلامة المائية الذي أصدره الاتحاد الدولي للإنقاذ في عام 2008، ولحظة العمر – وثائقي عن تاريخ الرياضة في قطر عام 2007 – ومسيرة الوفد القطري في دورة الألعاب الآسيوية في مكاو 2007، ومسيرة الوفد القطري في دورة الألعاب الأولمبية في أثينا عام 2004، بالإضافة إلى عشرات المقالات المترجمة والمنشورة في مجلة الاتحاد القطري لألعاب القوى حول الميكانيكية الحيوية والتغذية وهندسة الجينات في المجال الرياضي.

Top